برواية متناقضة.. أمريكا تعلن تعرض بارجتها لهجوم بمسيرة في البحر الأحمر

قالت القيادة المركزية الأمريكية الخميس، إن سفينة حربية أمريكية اعترضت مساء الأربعاء طائرة مسيرة كانت تتجه نحوها قادمة من مناطق سيطرة حكومة صنعاء.
وقالت القيادة المركزية الأمريكية في بيان إنه “في حوالي الساعة 1100 (بتوقيت صنعاء)، أثناء تواجدها في جنوب البحر الأحمر، أسقطت مدمرة الصواريخ الموجهة يو إس إس كارني (DDG 64) طائرة بدون طيار إيرانية الصنع من طراز KAS-04 انطلقت من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن”.
وأضاف البيان: “على الرغم من أن مقصدها غير معروف، فإن الطائرة بدون طيار كانت متجهة نحو السفينة الحربية”.
وأشارت إلى أنه “في وقت إسقاط الطائرة، كانت السفينة يو إس إس كارني ترافق سفينة يو إس إن إس سابلاي (أويلر) وسفينة أمريكية أخرى ترفع العلم الأمريكي وتحمل معدات عسكرية إلى المنطقة، ولم تقع إصابات بين الأفراد الأمريكيين ولم تلحق أضرار بالسفن الأمريكية”.
وفي وقت سابق هذا الأسبوع قالت القيادة المركزية الأمريكية إن صاروخين بالستيين انطلقا من اليمن باتجاه المدمرة يو إس إس ميسون أثناء قيامها باستعادة سفينة “سنترال بارك” الإسرائيلية التي احتجزها مسلحون قال البنتاغون لاحقا إنهم صوماليون، في خليج عدن.
وتراجع البنتاغون أمس عن هذه الرواية وقال إن صاروخاً واحداً فقط انطلق ولم يكن يستهدف المدمرة الأمريكية أو السفينة الإسرائيلية، وامتنع المتحدث باسم البنتاغون عن الإشارة إلى هدف الصاروخ.
وقد نفت حكومة صنعاء الرواية الأمريكية قبل أن تتراجع عنها واشنطن، فيما شكك محللون عسكريون منهم الخبير فايز الدويري بتفاصيل تلك الرواية حيث استغرب من إطلاق صواريخ بالستية على هدف في البحر.

عن admin

شاهد أيضاً

من وسط باحات الأقصى.. مجاميع إسرائيلية تهتف بعبارات مسيئة للنبي محمد

نشرت وسائل إعلام فلسطينية وعربية مقطع فيديو لمئات المستوطنين الإسرائيليين يهتفون ضد العرب والنبي محمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *